الثلاثاء، 20 يوليو، 2010

آآآآآآآه يا زمن


من يومين بس أنا عرفت ايه أكتر حاجة بترعبي في الدنيا
كان في إيدي ثلاثية غرناطة الرهيبة اللي انا للأسف مش هحبها زي مئة عام من العزلة
أول ما لقيت العمر جرى و بقيت مريمة عجوزة قوي و لوحدها في البيت مع علي
ساعتها خفت
افتكرت  أورسولا و مئة عام من العزلة  و نفس المشاهد
البيت اللي بيشيخ
اهله يبيسيبوه الصغار بيهربوا بعيد عنه و الكبار بيموتوا
و اللي مامتش منهم لسة بيكون نصيبه الوحدة بين الجدران اللي شاخت
حاجة صعبة قوي
ساعتها بس عرفت أنا إيه أكتر حاجة بترعبني و عرفت اني مش هحب الروايتين عشان كل ما هفتكرهم هفتكر رعبي من الزمن
العمر اللي بيعدي فجأة في كام صفحة
الناس بتشيخ فجأة في كام سطر

ساعتها بشوف نفسي في نفس الكادر اللي بقراه
عجوزه و مكرمشة خالص بتتحرك بالعافية
وحييييييييييييييييدة

كمان ليا زمن مفضفضتش
بيتهيالي انه التدوين نوع من انواع العلاج النفسي
و لا زم استغله

عايزة اتكلم عن اي حد و عن الناس اللي اعرفهم
عن الصحاب الجدعان و الواطيين برضه
عن الندالة و النفسنة و الخسة
و عن الطيبة و الجمال و الجدعنة


المهم
هكمل في بوست تاني